منتديات تمازيرت اينو
مرحبا بكم في منتديات تمازيرت اينو
سررنا جدا بزيارتك شبكة منتديات تمازيرت اينو
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة / يرجي التكريم بتسجيل الدخول ادا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
نتشرف بتسجيلك
شكرا



منتديات تمازيرت اينو

منتديات تمازيرت اينو
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفنان أماينو

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zakri74
مدير العام
مدير العام
avatar

العمر : 28

بطاقة الشخصية
المدير:

مُساهمةموضوع: الفنان أماينو   الثلاثاء مايو 11, 2010 10:52 pm

الفنان أماينو




سؤالي الأول أريد أن يتعرف الآخرون عليك .فمن هو الفنان أحمد أماينو؟



أحمد بولفرا "الاسم الفني أحمد أماينو" من مواليد مدينة آكادير، ارتبط
بالفن منذ سن مبكر، حيث كنت عازفا على آلتي البانجو الكيطار في الحفلات
المدرسية.


لا بأس أن تعطينا نبذة موجزة عن مسار مجموعتكم؟

يتكون أركيسترا أحمد أماينو من مجموعة من الشباب الغيورين على الفن
المحلي يعزفون على الآلات العصرية بحس أمازيغي، ويبقى اجتهادهم من حيث الشكل وطريقة
العزف، أما المضمون فيبقى هو الإيقاعات والمقامات الأمازيغية.




حدثنا عن بدايتك الفنية وعن انطلاقك في عالم الغناء
؟




كباقي الصغار العشقين للموسيقى، فقد بدأت الغناء والعزف في الحفلات
المدرسية ثم دار الشباب وفي سنة 1988 انتقلت إلى مرحلة الاشتغال مع المجموعات
المحلية في الحفلات والأعراس، وبعد الوصول إلى مرحلة النضج، التحقت بالمعهد
الموسيقي بآكادير سنة 1994 من أجل صقل الموهبة بطريقة فنية علمية حيث بدأت أعزف على
آلة البيانوا، ومن تم جاءت فكرة توظيف هذه الآلة للنهوض بمستوى الأغنية
الأمازيغية.


وهل درست العزف على الكيطار في المعهد الموسيقي ؟


بالطبع تلقيت تكوينا أكاديميا في معهد الموسيقى كما ذكرت سابقا فبالنسبة
لي فالدراسة العلمية تعتبر طريقة جد هامة لتقنين الأعمال الفنية بعيدا عن العشوائية
في توظيف الآلات العصرية.


الفنان أحمد أمايو يعزف ويغني .فبأي واحدة منهم بدأت أولا
؟



أي إنسان يكتشف موهبته بالغناء، أما العزف، فيأتي بعد ذلك بالنسبة
للبعض، ويعتبر غير مهم بالنسبة للبعض الآخر.


بماذا تتميز عن غيرك من الفنانين ؟


لم أصل بعد درجة فنية كبيرة تسمح لي بالتميز، وعلى العموم، فكل الفنانين
يساهمون كل حسب إمكانياته الفنية والأدبية في تشييد صرخ الأغنية
المعاصرة.


ماهو رصدك الفني حتى الآن وما هي مشاريعك المستقبلية
؟




حاليا أتوفر على ثلاث أشرطة صوتية وشريط واحد مصور. ونحن بصدد إعداد
شريط جديد صوت وصورة، سيتم تسويقه إنشاء الله قبل حلول السنة الميلادية الجديدة
2009.
مع من تعاملت من الشعراء؟


بالنسبة للقصائد الشعرية التي أوظفها، كان التعامل مع أحد الأصدقاء
بمنطقة اشتوكة أيت باها، أفضل عدم ذكر اسمه نظرا لمنصبه الحساس، والبعض مأخوذ من
قصائد المرحوم "الرايس سعيد أشتوك". كما أن هناك قصائد من إبداعاتي
الخاصة.


ما هي معايير العمل الفني لديك ؟


معايير العمل الفني تختلف من فنان إلى آخر ومنها ما هو ثابت كقواعد
اللغة، حيث تكون ثارة باعتماد ا لحس والعفوية، وثارة أخرى بتوظيف القواعد العلمية
الموسيقية.


هل يمكن اعتماد حس الفنان وحده كمعيل وحيد في تقييم العمل الفني
؟



عدة عوامل تساهم في تقسيم العمل الفني ضمنها حس الفنان، موهبته، تكوينه،
تجربته، وكذا احتكاكه مع غيره من الفنانين.


ماذا يمكنك قوله عن الأغنية الأمازيغية في جيل الستينات و السبعينيات
؟



الأغنية الأمازيغية عرفت أوجها في الستينات عبر انتشارها الواسع وإقبال
الناس عليها في شكل ظاهرة الروايس، وفي بداية السبعينات، ظهر فن المجموعات مما زاد
في إثراء الأغنية الأمازيغية، وتأتي الأغنية العصرية كامتداد لمجد هذه
الأغنية.


وما شهادتك على واقع الأغنية الأمازيغية اليوم ؟


الأغنية الأمازيغية تعرف اليوم انتشارا بسبب وسائل الترويج المتوفرة،
والتي تساهم في النهوض من مستواها، لكن هذا لا يعني أن الفنان الأمازيغي أصبح في
وضعية مستقرة وميسورة، فالقرصنة وحدها تلعب دورا هداما، وحاجزا للإبداع واستمرار
الإنتاج الفني.


ما هو حق الحركة الأمازيغية في إبداعاتك الفنية وماذا تعرف عنها؟


حين أعزف أو أغني فإنني أحاول أولا وقبل كل شيء أن أبدع ولا أربط الفن
بحركة أو ثقافة معينة كي لا يفقد مصداقيته وكذلك باعتبار الفن والموسيقى عالمي،
وليس له وطن.


كيف تنظرون الى واقع الامازيغية بعد تأسيس المعهد الملكي للثقافة
الامازيغية ؟



بالتأكيد فإن تأسيس المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية قيمة مضافة للفن
الأمازيغي، بل ويساهم في ترسيخها وتقنينها.


كيف هي علاقة الإعلام الوطني
تجاه مجموعتكم و
ماذا يمكنك قوله عن الإعلام السمعي البصري ؟


حاليا نحن في مرحلة تأكيد الذات، أما عن الإعلام السمعي البصري، فهو غني
عن التعريف لما له من دور في صناعة النجوم والمشاهير عبر كليبات تجارية بعضها في
المستوى، والبعض يعتمد على الصورة ويبقى المضمون فارغا. فهناك مجموعات غنائية ناضلت
و مازالت تناضل من أجل الرقي بالأغنية الأمازيغية، إلا أنها تعمل في عزلة تامة. يجب
أن تتضافر جميع الجهود لإعادة الاعتبار للفنان
الأمازيغي.



هل الصحافة تمثل رافدا إبداعيا إضافيا يزيد من تجارب الفنان؟



بالتأكيد الصحافة تلعب رافدا إضافيا له دور إيجابي في تقوية معنويات
الفنان، مع العلم أن المادة الخاصة من موهبة وإحساس وإبداع هبة إلهية لا يمكن لأي
صحفي أو إعلامي أن يساعدك في الحصول عليها، فهي إما أن تكون أو لا
تكون.


" أرتمتات الرايس إيفلد أمارك ، غيلاد أر إتمتات أومارك إيفلد الرايس -
ما رأيك في هذه المقولة ؟


حين نتكلم عن الفنان، فنحن نرى فيه إبداعا، وليس عمرا بيولوجيا له
نهاية، فهناك فنانون ماتوا منذ عقود، ولازالت أعمالهم تتحدث عنهم، كما أن هناك
أشباه فنانين يموتون قبل الولادة


مجموعة أماينو
على القناة الثانية..
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفنان أماينو
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تمازيرت اينو :: الثقافة والعالم الأمازيغي :: ألفن الأمازيغي-
انتقل الى: