منتديات تمازيرت اينو
مرحبا بكم في منتديات تمازيرت اينو
سررنا جدا بزيارتك شبكة منتديات تمازيرت اينو
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة / يرجي التكريم بتسجيل الدخول ادا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
نتشرف بتسجيلك
شكرا



منتديات تمازيرت اينو

منتديات تمازيرت اينو
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جمعية تويزي الاجتماعية لتكاديرت نعبادو

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zakri74
مدير العام
مدير العام
avatar

العمر : 28

بطاقة الشخصية
المدير:

مُساهمةموضوع: جمعية تويزي الاجتماعية لتكاديرت نعبادو   الإثنين فبراير 21, 2011 2:53 am

جمعية تويزي الاجتماعية جماعة وقيادة الدراركة اكادير




________ إنشاء الجمعية الاجتماعية تيويزي ________

لتوفير الحلول المناسبة لمشاكلهم قام المقيمون بدوار تكديرت نعبادوو باقتراح من واحد من اثنين من المنتخبين للبلدية تأسيس جمعية التنمية الاجتماعية ،وسميت ب تيويزي (بمعنى التعاون في اللغة الآمازيغية) ، في نيسان / أبريل 1993.
تمكنت جمعية تيويزي بفضل المصداقية والثقة التي تتمتع بها من الكل وبفضل التزام أعضائها ، في ظرف ست سنوات تحقيق معضم أهدافها الاولوية : تحسين التغطية الطرقية وسهولة الوصول إليها من قبل النقل ،تزويد المنازل بالمياه الصالحة للشرب ، وجمع القمامة يوميا و الصرف الصحي السائل (قيد الدراسة ، الأموال اللازمة للتمويل والأرض اللازمين لإنشاء محطة لمعالجة المياه ومعالجة مياه الصرف الصحي متوفرة) ، تعميم التعليم ، وتحسين الظروف الصحية للأمهات والأطفال ، وإدماج المرأة في التنمية : محو الأمية ، والأنشطة الصحية والحرف اليدوية ، وتنظيم الشباب في جمعية فرعية للثقافية والرياضية... الخ

_____ الظروف الاجتماعية والاقتصادية لسكان تكديرت نعبادو من 1970 إلى 1993 __

كانت الظروف المعيشية والصحية للسكان تكديرت نعبادو قبل إنشاء جمعيتهم الاجتماعية ، للمساعدة في ايجاد حلول لمشاكلهم الاجتماعية والاقتصادية وإحياء تقاليد التضامن والتعاون التي درجوا عليها ، مشابهة لكثير من المناطق الريفية في المغرب.
لا مياه للري ، وبالتالي انخفاض الانتاج الزراعي والبطالة. نقص المياه الصالحة للشرب حيث يتوجب على كل عائلة ارسال فرد أو أكثر فتيان وفتيات ونساء على وجه الخصوص للسعي في مهمة شاقة ومؤلمة للحصول على المياه للاستهلاك المنزلي ، مما أدى إلى انخفاض نسبة التسجيل للفتيات والبنين. زيادة في أمراض الإسهال التي تنقلها المياه حيث زيادة معدلات الاعتلال والوفيات. نقص وسائل النقل ، والاعتدائات وانعدام الأمن. عدم وجود مرافق صحية... الخ.
تدهور الأوضاع المعيشية والصحية للسكان أرغم العديد من الناس على الهجرة إلى الخارج بحثا عن العمل على أمل ، من بين أمور أخرى ، التمكن من حفر بئر خاصة في المنزل. العديد من العائلات الأخرى قد غادروا المدينة ، بعضهم بعد بيع كل أو جزء من أراضيهم ، للانتقال إلى المدن القريبة ، مثل أكادير ، الدشيرة ، انزكان ، أيت ملول ، وبنسركاو.

______ نظرة عامة على الجمعية _________

جمعية تيويزي الاجتماعية هي جمعية للتنمية المستدامة في المجال القروي، و التي تولي اهتماما خاصا للحوار مع الساكنة ، من أجل التعبئة الاجتماعية والمشاركة الفعالة لهذه الساكنة في تصميم، وتنفيذ، متابعة وتقييم مشاريع التنمية. الديمقراطية ، والاعتقاد في قيمة وأهمية ثراء العنصر البشري ، والشفافية ، والإدارة السليمة ، والمعلومات -- التعليم -- الاتصالات ، والعمل التطوعي ، والمشاركة الطوعية والمسؤولية الفردية والجماعية ، والتنسيق والدعم والتأييد من السلطات المحلية ، والتعاون والشراكة مع الإدارات الحكومية والمنظمات غير الحكومية والمنظمات الوطنية والدولية ، تشرح اداء الجمعية.
هذه هي بالضبط تلك التجربة التي نسعى إلى مشاركتها. تجربة جديرة بالتقدير من جانب السكان ، اول اللاعبين والمستفيدين والشركاء والاستشاريين والخبراء وكبار المسؤولين الذين زاروا مشروع : "المياه ء الصحة المتكاملة للتنمية تكديرت نعبادو" و "نهج المجتمع الإدارة المتكاملة لأمراض الطفولة ". في إطار المشروع الأول ، السكان هم من تقدم بالحلول المناسبة لمشكلتهم الأولى المتمثلة في البنية التحتية وتحسين الظروف المعيشية والصحية. في إطار مشروع "المشاركة المجتمعية في استراتيجية الإدارة المتكاملة للطفل ، حيت نعمل على تأهيل المرأة والفتاة ، ومحو الأمية وتعلم مهنة تولد الدخل ، و مشاركتها في تعزيز صحة الأم والطفل والمجتمع، وتقوم النساء بادارة مشاريعهم مباشرة ، من خلال لجان مخطصة ولجنة للتنسيق ، تعين من قبل النساء جمع عام نسائى.
الشباب ليسوا مهملين ، تاطرهم الجمعية الفرعية للثقافة والفن والرياضة ، والتي فضلا على الأنشطة الثقافية والفنية والبطولات الرياضية ، توفر الدعم والتعزيز المستمر للأطفال الصغار في المرحلتين الابتدائية والثانوية ، وبعد النشرة الجدارية ، يصدر الشباب مجلة دورية ، المشروع الذي تسعى الجمعية على تحقيقه يستهدف التنمية الزراعية وتحسين البيئة في تكديرت نعبادو


________ أهداف الجمعية __________

هدف الجمعية إلى العمل على تحسين الظروف المعيشية و الصحية، و الأوضاع الاجتماعية للمساهمين فيها، و ذلك بخلق مشاريع اجتماعية و تنموية، في إطار الشراكة السكانية و القطاعية و في إطار الشراكة بين جميع الأطراف المعنية و المهتمة، يستفيد منها جميع المساهمين.

تهدف الجمعية كذلك إلى حسن استعمال المياه لسقي الأراضي و تنمية الفلاحة بالمنطقة.

كما تعمل الجمعية على التخطيط لمشاريعها و القيام بتقويمها، بتنسيق مع شركائها، قصد استخراج الخلاصات الكفيلة بدعم التنمية المندمجة و المستديمة بالعالم القروي. تضع الجمعية تجربتها رهن إشارة التنمية المندمجة و المستديمة بالعالم القروي


___________ ميادين عمل الجمعية ________

ميادين عمل الجمعية و غاياتها تتمثل في

1. إشراك السكان في البحث عن الحلول الملائمة لمشاكلهم الاجتماعية و التنموية، في إطار من التعبئة و الشراكة و المشاركة القطاعية، و ذلك بالمساهمة الفعلية و الفعالة في إنجاز مشاريع تنموية اجتماعية ترجع بالخير العميم على الجميع، قصد تحقيق الغايات التالية:
2. تزويد سكان دوار تكاديرت نعبادو بالماء الصالح للشرب، لوضع حد لمحنتهم اليومية في البحث الدؤوب و المضني عن الماء، و الوقاية من تلوث المياه المستعملة التي تعرض صحتهم لانتشار بعض الأمراض و العمل على تحقيق تنمية متكاملة بالمنطقة بتوفير الصرف الصحي و الإنارة بالكهرباء،
3. فك العزلة و ربط السكان بواسطة النقل الحضري،
4. تحسين الظروف الصحية و المعيشية للسكان، و خاصة الأطفال الصغار،
5. تشجيع تعميم تمدرس البنين و البنات،
6. محاربة الأمية و تحسين وضعية المرأة و الطفل،
7. العمل على تنمية الإنتاج الفلاحي بالمنطقة،
8. المحافظة على البيئة،
9. خلق لجن مكلفة بإدارة الشؤون العامة للسكان، كالمسجد و المواسم و الاحتفالات...
10. العناية بمشاكل الشباب و تأهيله و ذلك بتنسيق الجهود مع جمعية تويزي الثقافية الفنية و الرياضية الفرعية و دعم أنشطتها التاهيلية،
11. تقويم مشاريع الجمعية ووضع تجربتها رهن إشارة القطاعات العمومية و المنظمات غير الحكومية و الجمعيات التنموية الاجتماعية.

________ الهيكل التنضيمي لجمعية تويزي الاجتماعية _______



__________ الخطة الأستراتيجية و مراحلها _________

عرفت جمعية تويزى الاجتماعية في الآونة الأخيرة عدة مشاكل على جميع المستويات .

فعلى المستوى الداخلي : هناك غياب متكرر لبعض أعضاء المكتب كما لم يتم تنفيذ بعض القرارات أو التماطل في تنفيذها من طرف أللجن اظافة إلى قلة الانسجام و التنسيق بين جميع هياكل الجمعية الذي ترتب عنه قلة مردودية التسيير و توقف أنشطة الشباب و النساء على حد سواء .

أما على المستوى الخارجي: أدى عزوف المنخرطين من الجمعية و ارتباط العمل الجمعوى بالسياسي لغير البناءة إلى ضعف مردوكذا بعض الانتقادات او دية و عطاءات المكتب المسير .

في ظل كل هذه المشاكل تبحث الجمعية في نهج أسلوب جديد و ذلك لتقليص من حدتها خصوصا بعد الجمع العام المنصرم ( موسم 2004 – 2005 ) الذي اجل بسبب عدم استكمال النصب القانوني مما دفع بالجمع العام إلى اتخاذ قرار تكوين المجلس الاستشاري و ذلك قصد توسيع القاعدة التشاركية للجمعية وقد مر تكوين هذا المجلس من عدة مراحل.

___________ مرحلة التحسيس و التمهيد______________


قام الكتب المسير لجمعية تويزى الاجتماعية بعد تأسيسه مباشرة بالعمل على وضع مخطط عمل( برنامج سنوي) كأول خطوة لتغيير منهجية التسيير.و الابتعاد عن العشوائية .

بعد استكمال هذا المخطط و دراسته و المصادقة عليه قام المكتب المسير باجتماع تحضيري لتكوين مجلس الاستشاري و التفكير في أهدافه و ذلك تنفيذا لقرار الجمع العام حيت قرر أن يتكون أعضاء هذا المجلس من جميع أعضاء هياكل الجمعية

و الأعضاء القدامى للجمعية بالإضافة إلى بعض الأطر و الكفاءات ولكن رغم كل الاحتياطات و التدابير و المجهوذات المبذولة في التعبئة الاجتماعية لم يحضر في الاجتماع سوى القليل حيت تم استدعاء 129 عضو و لم يحضر سوى 29

مما دفع بالمكتب المسير إلى تأجيل الاجتماع و التفكير في منهجية جديدة للتواصل مع المنخرط حيت فكر بالتعامل بطريقة المجموعات لكن وجد أن العمل بهذه الطريقة يتطلب الكثير من الوقت أما طريقة الاستمارات فقد تم العمل بها سالفا وقلة مردو ديتها في التعبئة الاجتماعية و لعدم نجاعة هذه الطرق فكر المكتب في تكثيف الاجتماعات على المستويين الداخلي و الخارجي .

على المستوى الداخلي: ركز المكتب في اجتماعاته على الطريقة و المنهجية لتكوين هذا المجلس الاستشاري و كذا الهدف من تكوينه و نظرا لعدم توحيد الرؤيا و الهدف دخل المكتب عدة نقاشات و جدالات حيث كان البعض يظن أن الهدف من تكوين هذا المجلس هو المصادقة على مخطط عمل و المتابعة كما يرى البعض الأخر أن مهمته اكبر من ذلك أن الهدف منه هو توسيع القاعدة التشاركية و التفكير العميق في آفاق الجمعية.

أما على المستوى الخارجي: أدى عدم توحيد الفكرة و الهدف من تكوين هذا المجلس الى عدة نقاشات و جدالات و كذا الاصتدامات في الافكارحيت طلب البعض بتكوين المجلس الإداري عوض المجلس الاستشاري الذي ستكمن مهمته في مراقبة المكتب كما اكد الرئيس ان الهدف لا يكمن فى تغيير المصطلحات لكن الهدف من تكوين هذا المجلس سواءا كان استشاريا او اداريا هو التفكير فى مواجهة التحديات و الاكراهات التي تواجه الجمعية كما اكد كذالك انه لايمكن تكوين هذا المجلس إلا بعد وضع خطة استراتيجية للجمعية .و ذلك بالإجابة على هذه التساؤلات التالية :

____ تقييم عمل الجمعية منذ تأسيسها ___

___ تشخيص النظرة الحالية للجمعية ____


- الأفق المستقبلية للجمعية خصوصا و أن هناك عدة تغيرات جذرية على مستوى السكان (كثافة السكان ) اظافة إلى إدخال دوار تكاديرت ضمن المجال الحضري مما يستدعى التفكير في وضع أهداف جديدة للجمعية الاجتماعية .

و للإجابة على كل هذه التساؤلات تبنى المكتب طريقة طرح الأسئلة المباشرة على المنخرطين و بعد الإجابة تم جمع المعلومات ودراستها وذلك بحضور الأستاذ منتصر .

ملاحظة

تم استدعاء الأستاذ منتصر قصد تنشيط الاجتماعات و المساهمة في دراسة و تحليل المرحلة تشخيص الوضعية الراهنة

تمت هذه المرحلة بتكوين أربع مجموعات حيث حاولت كل مجموعة تشخيص الوضعية و ذلك بالإجابة على الأسئلة التالية :

1. مدة الإنجاز: 30 دقيقة

1- ما هي نظرتكم الحالية للجمعية؟

- وصف دقيق للمحيط الداخلي.

- وصف دقيق للمحيط الخارجي( المحيط الاقتصادي- الثقافي-الاجتماعي-الطبيعي).

2- ما هي نقط القوة و نقط ضعف الجمعية في نظركم؟

3- ما هي الحاجيات الآنية و المستقبلية؟

تقديم عمل المجموعات: 20 دقيقة

المناقشة العامة : 30 دقيقة

استراحة شاي : 15 دقيقة

- اقتراحات المجموعة الأولى

1 – النظرة الحالية للجمعية

- تجاوز مخططات 1993. التفكير في وضع مخطط جديد يتلائم و حاجيات السكان .

- عدم انضباط الأعضاء و مستخدمي الإدارة.

- عدم الانسجام الكامل بين الأعضاء.

- غياب وسائل التواصل مع المنخرطين( عزوف المنخرطين )

- تواكل المنخرطين على المكتب.

- إصدار قرارات انفرادية.

- غياب المنخرطين في الجموع العامة.

– المحيط الخارجي

- وجود نزاعات بين الجمعية و الجماعة

- وجود ثقة متبادلة بين الجماعة و الجمعية ( حاليا )

- ثقافيا: الجمعية لها إشعاع ثقافي على الصعيد الجهوى .

- اجتماعيا: عدم خلق الجمعية لفرص الشغل.

- اقتصاديا: تشجيع الجمعية للفلاحة.

2 – نقط القوة

- توفر الجمعية على إمكانيات مالية و بشرية

- توفر الجمعية على مقر

- توفر الجمعية على تجهيزات

- نقط الضعف

- عدم استغلال كل هذه الإمكانيات

3 – الحاجيات

- المستوصف – الصرف الصحي – السويقة – وسائل النقل خاصة التمدرس – فرص الشغل.

- اقتراحات المجموعة الثانية

- إطار معقلن

- جغرافيا: تكاديرت في موقع متميز من حيث توفر بعض البنيات النحتية – الطرق – المواصلات - اتصالات

- سكانيا: التغييرات التركيبة السكانية بإضافة إحياء جديدة

- بشريا: توفر مؤهلات بشرية جديدة و متخصصة

2 – نقط الضعف

- ضعف التعبئة الاجتماعية( التواصل)

- غياب خطة لاستعاب الوافدين الجدد

- عدم مؤالمة مكتب من 13 عضو مع الظروف الحالية

- عدم مساهمة السكان مع الجمعية

- عدم إنجاز مشاريع بديلة لمشروع الماء الشروب

- بناء دور معدة للكراء فى دور العشور

- التحدي للحفاظ على الاستمرارية

- عزوف الشباب على العمل الجمعوى

- انسداد الأفق في مشروع المشاركة السكانية في التكفل المندمج بأمراض الطفل

3 – الحاجيات

- إخراج مشروع الصرف الصحي إلى حيز الوجود

- مشاريع مدرة للدخل

- توسيع الجهاز المسير( المكتب التنفيدى )

- تكوين اطر قادرين على التسيير و البرمجة

- تحريك المشروع الفلاحى

- الحفاظ على المكتسبات

- المستوصف الصحي

- نقط القوة

- الرغبة في الاستمرارية

- انعقاد الجموع العامة باستمرار

- نهج خطط جديدة في التسيير

- إمكانيات مالية و بشرية

- اقتراحات المجموعة الثالثة


- الجمعية لبت حاجيات السكان ( موقف الرضى من أداء الجمعية)

- المنخرط لا تربطه مع الجمعية غير فاتورة الماء غياب التواصل)

- غياب التعبئة الاجتماعية

- الجمعية كانت من 2002 – 2004 فى الاتجاه الصحيح

- بروز تيارات متعارضة تحد من فعالية الجمعية

- أغلبية أعضاء الورشة عبروا عن رضاهم من أداء الجمعية الحالي

- تأثير العمل السياسي و الانتخابي على مردودية الجمعية

- تفشى البطالة – العمل من اجل ضمان لقمة العيش فقط

- غياب المرافق الاقتصادية و اورااش الشغل

- الجمعية الفرعية هي المنفذ الوحيد لممارسة النشاط الثقافي و الفني

- نقص الموارد للجمعية الفرعية

- المستوى الثقافي ضعيف نسبيا

- الأواصر الاجتماعية ما زالت قوية بالنسبة للعائلات الأصلية

- غياب التغطية الصحية

- نقص في المواصلات

- ضعف البنيات الأساسية و المدرسية

- زوال الخيرات الطبيعية ( جفاف الاراضى المسقية – تدهور المجال الغابوى )

- نفور السكان من العمل الفلاحى بسبب توالى سنوات الجفاف و بناء السد


2 – نقط القوة

- موارد لا باس بها

- توفر التجهيزات الأساسية للقيام بمختلف الأنشطة

- الجانب التشاركى


- نقط الضعف


- علاقتها بالجماعة

- ضعف علاقتها التشاركية مع المنظمات و القطاعات الغير حكومية


3 – الحاجيات الآنية و المستقبلية

- المستوصف – الصرف الصحي – الإعدادية – محطة طرقية – النقل .

- إخراج المشروع الفلاحى إلى حيز الوجود.

- تخصيص مكان لإنجاز السويقة

- توفير خزانة

- مشاريع اقتصادية لتشغيل العاطلين

- تخصيص مكان لصلاة العيدين

- تبليط الأزقة

- ملعب في مستوى حاجيات الشباب

- تكوين اطر جمعوية لتحمل المسؤولية

- خلق متنفس ( حديقة عمومية)

- خلق تعاونيات نسوية لتحسين مدخول النساء

- مرفق لمحو ألامية

- إعادة الهيكلة

- المطالبة بتحويل حدود الملك الغابوى إلى حدود طريق مراكش


- اقتراحات المجموعة الرابعة

1 – تشخيص الوضعية الراهنة

- نفور المنخرطين عن الجمعية

- إقصاء بعض أعضاء و المنخرطين في الجموع العامة الذين يودون فضح بعض الممارسات اللامسؤولة .

- عدم ديمقراطية النقاشات داخل المكتب.

- استعمال المسنين كدخيرة في الجموع العامة قصد الضغط و قمع الراى الأخر.

- العشوائية فى التسيير .

- عدم ديمقراطية في انتخاب رئيس الجمعية.

- استحواذ شخص واحد على رئاسة الجمعية منذ تأسيسها .

- غلاء واجب الربط المنزلي بالشبكة المائية .


2 – وصف المحيط

- عدم استفادة سكان تكاديرت من مشاريع الجماعة

- مزاولة العمل الجمعوى و إقحامه في المشادات السياسية بالمنطقة .


3 – الحاجيات اليومية و المستقبلية

- الصرف الصحي

- محو الأمية و التعليم اللانظامى

- العمل على إخراج مشروع الفلاحة إلى حيز الوجود

- تقنين المصاريف و خاصة التجهيزات الغير الضرورية

- تقوية التواصل مع المنخرطين

- العمل على منح القروض الصغرى لحاملي الشهادات و الحرفيين

- مستوصف صحي

- خلق صندوق لدعم الحالات الاجتماعية الطارئة.


مرحلة تحديد و تحليل المشاكل


فما هي يا ترى المشاكل الني تعانى منها الجمعية ؟

1 - على مستوى التسيير

- العشوائية في التسيير

- غياب التواصل مع المنخرطين

- بروز تيارات تحد من فعاليات الجمعية

- عدم ديمقراطية النقاشات داخل المكتب

- اتخاذ قرارات انفرادية

- قلة عدد أعضاء المكتب المسير

- عدم انضباط و التزام أعضاء المكتب

- تأثير العمل السياسي على الجمعوى

- إقحام العمل الجمعوى في العمل السياسي

- غلاء واجب الربط المنزلي بالماء الشروب

- غياب الانضباط في التوقيت

- اقتناء أجهزة لا مردودية لها

2 – ضعف التعبئة الاجتماعية

- انسداد الأفق في مشروع إدماج المراة

- مشكل الحفاظ على الاستمرارية

- عزوف الشباب

- غياب خطة الإشراك و ضمان مشاركة امزداغن

- عدم مشاركة المنخرط في اوراش التشاور

- تهرب المنخرطين من تحمل مسؤولية التسيير


3 – ضعف مدا خيل السكان

- البطالة

- تراجع الموارد الطبيعية

- حدود الملك الغابوى

- نفور السكان من مزاولة الفلاحة

- ندرة الماء نتيجة بناء السد

- الجفاف – تراجع الاراضى المسقية – تدهور الغابة

- عدم خلق الجمعية لفرص الشغل

- عدم إنجاز مشاريع أخرى مدرة للدخل

- عدم منح قروض صغرى لحاملي الشهادات

- عدم تشجيع الجمعية الفلاحية

4 – ضعف الخدمات المتعلقة بالتعليم و الصحة

- ضعف البنيات التعليمية

- هشاشة الفضاء المدرسي

- انعدام الإعدادية

- عدم ملائمة المدرسة

- انعدام المستوصف

- غياب التغطية في الصحة

5 – ضعف خدمات النقل و المواصلات

- النقل المدرسي

- نقص في المواصلات - نقص في عدد الحافلات

6 – التلوث

- انعدام شبكة الصرف الصحي


7 – ضعف العلاقة مع المصالح الخارجية للدولة

- عدم استفادة سكان تكاديرت من مشاريع الجماعة

- عدم استغلال جميع الإمكانيات المتوفرة


مرحلة تحديد الحاجيات الانية

- موارد بديلة( مالية)

- مستوصف صحي

- الصرف الصحي

- المشروع الفلاحى( إخراج إلى الوجود)

- الحفاظ على المكتسبات

- مشاريع مدرة للدخل للشباب

- إشراك اكبر عدد ممكن من الساكنة

- تعاونيات نسوية

- تبليط الأزقة و إعداد المجال

- مصلى( لصلاة العيدين)

- الخدمات الأساسية النقل – الكهرباء – التعليم ....

- السويقة

- مدرسة في المستوى المطلوب( إصلاح)

- الإعدادية

- تقوية التواصل مع المنخرطين

- مرافق ثقافية

- فضاء اخضر

- التكوين( اطر جمعوية)

- إصلاح و توسيع الأجهزة المسيرة

- السواقي( تيركين)

- محو الأمية عند الذكور


مرحلة تحديد الاهداف


1 - تقوية التعبئة الاجتماعية

- إصدار مجلة خاصة بإعمال الجمعية

- تفعيل القانون الداخلي للجمعية

- المجلس الادارى للجمعية

- مخطط عمل

- خلق و سائل الإقناع من اجل المشاركة

- خلق موارد بديلة من اجل استمرار الجمعية

- تكذيب الوشاية و إبراز دور الجمعية

- استنكار السلوكات اللامسؤولة لبعض المنخرطين

- استغلال المبادرة الوطنية في التنمية

- الفصل بين السياسي و الجمعوى

- استغلال موارد الجمعية من اجل التوعية

2 – الرفع من مداخل السكان

- إخراج المشروع الفلاحى إلى حيز الوجود

- الضغط على الجهات المسؤولة

- التعبئة الاجتماعية بأهمية المشروع

- مساهمة السكان في المشروع

- ضم الاراضى الفلاحية

- توسيع و إصلاح الاراضى الفلاحية

- إنجاز مشاريع مدرة للدخل على السكان

- خلق الجمعية لفرص الشغل

- تشجيع المقاولات الصغرة-

- منح قروض صغرى لحاملي الشهادات


3 – تحسين خدمات النقل و المواصلات

- الربط المباشر بين الدوار و المدن التالية – ايت ملول – الدشيرة – اكادير

- الاستفادة من خدمات النقل العمومى

- تنظيم اوقات مرور الحافلات بالدوار

- التخفيض من التسعيرة

- توفير نقل مدرسى

- تدخل الجمعية لايجاد حل للتلاميذ الغير القادرين على امتلاك بطاقة الاشتراك

- تدخل المنتخبين لخلق تكافؤ الفرص


4 – خلق تجهيزات سوسيو ثقافية


- خلق خزانة للكتب

- خلق نادى للانترنيت و نوادي اجتماعية أخرى

- خلق ملاعب رياضية في المستوى

- تشجيع المدارس العتيقة و تطويرها

- تشجيع إنشاء جمعيات ثقافية أخرى

- خلق الفضاء الأخضر

- القيام بدورات تكوينية للأطر العاملة في هذا المجال


5 – معالجة ظاهرة التلوث

- دعم مشروع المطمورات( كحل مؤقت)

- تكليف الجمعية بحفر المطمورة على أن يتكلف السكان بالربط

- على الجمعية تحديد عدد المستفيدين من كل مطمورة

- هذه المطمورات خاصة بمياه الغسيل فقط

- لا يجب ربط مياه الأمطار و المراحيض بهذه المطمورات

- تحديد غرامة مالية لكل من اخل بالالتزام بهذه الاجراءات

- تكوين لجنة خاصة تهتم بكل ما يتعلق بهذه المطمورات

- الاستعانة بتقني الجماعة

- تطبيق هذه التقنية بالنسبة للأحياء التي تطرح حاجة استعجالية ( اكرور افلا – درب ابلعيد – اسايس – اكرور ازدار – دوتدرين )

- البحت عن مصادر التمويل مشروع الصرف الصحي


6 – تحسين خدمات التعليم و الصحة

- اللقاءات التحسيسية مع السكان من اجل التوعية الصحية

- إنجاز مستوصف ( بالتنسيق مع الجهات المسؤولة)

- اقتناء سيارة الإسعاف

- توفير خزانة ( بالتنسيق مع جمعية الآباء و أولياء التلاميذ)

- إصلاح الأقسام الغير الصالحة ( بالتنسيق مع جمعية الآباء و أولياء التلاميذ)

- خلق فضاء الإعلاميات

- تقديم عارضة المطالبة بتحسين مستوى التعليم

المكتب المسير لجمعية تويزي الاجتماعية لتكاديرت نعبادو: الموسم 2010-2009



بمناسبة دكرى ولادة النبي الاعظم محمد صلى الله عليه و سلم

في دكرى ولادة النبي الاعظم محمد صلى الله عليه و سلم ، نظمت جمعية تويزي االفرعية للثقافة و الرياضة و الفن ندوة لفائدة اطفال و اطر الجمعية ، و ذلك يوم الخميس 17 فبراير 2011 بمقر الجمعية



الندوة من القاء الاستاد بلعيد خرماش

و قد تطرق الى المحاوير الاتية

1. الاصطفاء : اصطفاء الرسول صلى عليه و سلام من بين الانبياء و هو من اولي العزم منهم .
2. اهداف دراسة السيرة : العبرة ، المثل الاعلى .
3. الولادة : صبيحة يوم الاثنين 12 ربيع الاول عام الفيل.
4. الاسماء : من اشهرها كما ورد في الحديث الصحيح : محمد ، احمد ، الماحي ، الحاشر و العاقب.
5. الاب : عبد الله ابن عبد المطلب : توفي بالابواء و لم يولد النبي المنتظر بعد.
6. الام : امنة بنت و هب : توفيت بين الابواء و مكة و عمر الرسول اربع سنوات.
7. النسب الشريف : محمد ابن عبد المطلب ابن هاشم ابن عبد مناف
8. قصص النبي الرحيم : قصة الدئب الذي تكلم مع الراعي + تعامله مع ابو عمير الطفل الصغير الذي فقد طائره النغير.
9. عرض اشرطة فيديو : حب الاطفال للرسول صلى الله عليه و سلم + مقتنيات الرسول صلى عليه و سلم.
10. اقوال بعض المستشرقين في هذا الرجل العظيم


روض الاطفال بتكادير ن عبادو بجماعة الدراركة اكادير



ورشة التكوين المسرحي بتكادير ن عبادو بجماعة الدراركة




جمعية تويزي للثقافة والرياضة والفن لسكان تكديرت نعبادو الدراركة اكادير







موقع جمعية تويزي الاجتماعية لتكاديرت نعبادو
(هنا)




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
hafida floura
عضو جديد
عضو جديد


العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: جمعية تويزي الاجتماعية لتكاديرت نعبادو   الجمعة ديسمبر 26, 2014 12:20 am

السلام عليكم أود مساعدة للتواصل مع اطر جمعية تويزي بتكاديرت نعبادو أنا بحاجة إلى معلومات عن طبونيميا المنطقة وللعلم فأنا طالبة جامعية وبحاجة لهذه المعاومات وشكرا أتمنى منكم الرد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جمعية تويزي الاجتماعية لتكاديرت نعبادو
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تمازيرت اينو :: إقليم أكادير - أدا وتنان :: جمعيات المجتمع المدني باقليم أكادير - أدا وتنان-
انتقل الى: